الرئيسية / سياسة / قاصدي مرباح ينصب فخا للحسن الثاني ويلقنه درسا لن ينساه أبدا!

قاصدي مرباح ينصب فخا للحسن الثاني ويلقنه درسا لن ينساه أبدا!

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ قاصدي مرباح
­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ هذه قصة ملحمة سطرتها المخابرات الجزائرية بقيادة صقرها ابن تيزي وزو قاصدي مرباح، الذي استطاع أن يخدع ملك المغرب ويهينه ويلقنه درسا قاسيا لم ينساه أبدا.

لما كان الرئيس الراحل هواري بومدين، على فراش الموت أرسل ملك المغرب السابق الحسن الثاني طائرة مغربية محملة بالأسلحة لتزويد المعارضة الجزائرية كي تقوم بعمليات مسلحة ضد مؤسسات الدولة.

انطلقت الطائرة المغربية من المغرب نحو المياه الدولية ثم دخلت الأجواء الجزائرية لتفرغ حمولتها بكاب سيغلي والتي تقع بين بجاية وأزفون ثم تقفل عائدة إلى المغرب.

المدهش أن العملية كلها من تدبير المخابرات الجزائرية بقيادة رئيسها قاصدي مرباح الذي أرسل أحد رجاله إلى ملك المغرب ليوهمه بأنه بإمكان المعارضة إسقاط النظام القائم لو تتحصل على الأسلحة الكافية، فتحمس الملك وقرر إرسال شحنة من الأسلحة.

العملية، بعد كشفها للرأي العام الوطني والدولي، وضعت المغرب في وضع لا يحسد عليه أمام الرأي العام الدولي، فقد سجلت كل رادارات بلدان المتوسط انطلاق الطائرة من المغرب بعد منتصف الليل وتحليقها فوق منطقة كاب سيغلي ثم عودتها سالمة إلى المغرب، الدفاعات الجوية الجزائرية كانت قد تلقت تعليمات بعدم التعرض للطائرة.

العملية كانت فرصة لإهانة ملك مراكش وفضحه أمام العالم أجمع والاستفادة من شحنة أسلحة وطبعا إلقاء القبض على المعارضين الذين كانوا في انتظار شحنة الأسلحة.

كل ما تعلق بهذه القضية سبق للصحفي والمؤرخ محمد عباس أن تناوله من خلال حوار مع منفذ العملية واسمه يويو وهو من مدينة العلمة رحمه الله، وقد نشر الحوار بجريدة الشعب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *