الرئيسية / سياسة / 800 مليار سنتيم أرباح الجزائر من أنبوب ميدغاز الجديد!

800 مليار سنتيم أرباح الجزائر من أنبوب ميدغاز الجديد!

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­
­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ يبدوا أن الجزائر ستكون عند وعدها بتلبية حاجيات اسبانيا من الغاز الطبيعي في وقته، ودون أي تأخير خصوصا وأن الجزائر قد حسمت أمرها بنقل الغاز إلى اسبانيا عبر منشأة “ميدغاز” أي انطلاقا من الأراضي الجزائرية ومباشرة إلى اسبانيا بدل الأنبوب القديم العابر للأراضي المغربية والذي ينتهي عقد استغلاله في شهر أكتوبر القادم والذي قررت الجزائر رسميا التخلي عنه، هذا وقد كشفت وثيقة لمنشأة “ميدغاز” أن الأنبوب سيقوم بنقل كميات الغاز السنوية المقررة إلى اسبانيا التي تقدر بـ10 مليارات متر مكعب في 350 يوم بدل 365 يوما، في وقت بلغت فيه أرباح سوناطراك من منشأة “ميدغاز” كوسيلة نقل للغاز في 2020 أكثر من 800 مليار سنتيم.

وورد في وثيقة لـ”ميدغاز” تتعلق بالتدفقات اليومية للغاز خلال أشهر سبتمبر وأكتوبر ونوفمبر 2021، أن المنشأة قامت باستثمارات من شأنها ان تزود اسبانيا بـ10 مليارات متر مكعب من الغاز في 350 يوما.

ويستشف من هذه الوثيقة أن الجزائر ستضمن حاجيات اسبانيا من الغاز المتعاقد عليها في آجال قياسية في 350 يوما وليس 365 يوما عبر منشأة ميدغاز، وهي أقرب إلى رسالة للمشككين في قدرات نقل “ميدغاز” ومدى استطاعته تغطية الحاجيات الإسبانية من الغاز.

وفي السياق ذاته بلغت مداخيل سوناطراك من منشأة “ميدغاز” كوسيلة نقل للغاز، 51 مليون أورو ما يفوق 800 مليار سنتيم، في عام 2020 بعد ان تجاوزت أرباح هذا الأنبوب 100 مليون أورو لأول مرة منذ اطلاقه عام 2011.

وأظهرت بيانات لمنشأة “ميدغاز” تتعلق بنشاط سنة 2020 أن الأنبوب حقق أرباحا في السنة المنقضية هي الأعلى في تاريخه، رغم جائحة كورونا، حيث بلغت 100.2 مليون أورو، ولأول مرة تتخطى عتبة 100 مليون.

وحسب البيانات التي نشرتها السبت صحيفة “إل باييس” الإسبانية فإن أرباح أنبوب “ميدغاز” المملوك بنسبة 51 بالمائة لسوناطراك و49 بالمائة لشريكها “ناتورجي” فإن أرباح المنشأة ارتفعت بـ11.9 بالمائة مقارنة بعام 2019، في حين كانت الأرباح 61 مليون أورو فقط في 2014.

وحقق أنبوب “ميدغاز” رقم أعمال بـ236 مليون أورو بزيادة قدرها 2.6 بالمائة مقارنة بـ2019، في حين كانت الأرباح 100.2 مليون أورو، ستكون 51 بالمائة منها لصالح سوناطراك و49 بالمائة لـ”ناتورجي” الإسبانية.

وبالنظر لهذا المستوى من الأرباح في منشأة “ميدغاز” فإنها مرشحة للارتفاع اعتبارا من نوفمبر المقبل بالنظر لزيادة الكميات التي ينقلها هذا الأنبوب إلى إسبانيا من 8 إلى 10.5 مليون متر مكعب سنويا.

المصدر: الشروق اليومي الجزائرية.

2 تعليقان

  1. الحمد لله . بهذه الارباح الكبير لم نعد نرى ولا نسمع على حراكة ولا قوارب الموت ولا هجرة سرية من الجزائر الشقيقة الى اسبانيا .هنيئا لاخواننا في الجزائر بالرفاهية والعيش الكريم

  2. ديرولنا شهرية وهنونا من الحرقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *