الرئيسية / سياسة / من جنرال إلى جندي: إذلال للجنرال بلقصير بتنزيل رتبته بعد حكم 20 عاما ومذكرة التوقيف الدولية!

من جنرال إلى جندي: إذلال للجنرال بلقصير بتنزيل رتبته بعد حكم 20 عاما ومذكرة التوقيف الدولية!

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­
­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ الجنرال غالي بلقصير الهارب بعد أن اشترى جنسية فانواتو، تستمر صورته في الجزائر بالتدهور أكثر فأكثر. فبعد أن حُكم عليه بالسجن لمدة 20 عامًا مع مذكرة توقيف دولية، يُحرم الجنرال الهارب الآن من جميع حقوقه، بتنزيل رتبته من جنرال إلى جندي بسيط. كان اللواء غالي بلقصير، الرجل الأول السابق في الدرك الوطني، أحد كبار رجال النظام القديم، وبعد سقوط بوتفليقة شعر الجنرال السابق بالمطاردة وقرر مغادرة البلاد بسرعة مع زوجته. استقروا في إسبانيا في المرة الأولى، قبل شراء جنسية فانواتو.

بلقصير لم يعد جنرالا من الآن فصاعدًا، الرئيس السابق لقوات الدرك الآن ليس سوى جندي بسيط. جريدة الوطن الجزائرية الناطقة بالفرنسية تقول أن تنزيل رتبة بلقصير من جنرال إلى جندي بسيط تم قبل أسابيع قليلة من محاكمته الغيابية أمام محكمة البليدة العسكرية. وهي محاكمة انتهت بإدانته بالسجن 20 عامًا، واصدار مذكرة توقيف دولية بحقه.

وبناءً على طلب رئيس الجمهورية، وهو أيضًا وزير الدفاع والقائد الأعلى للقوات المسلحة، اتخذ قرار حرمان بلقصير من رتبته من قبل مجلس التأديب العسكري، وهي عقوبة ثقيلة للغاية، وذلك طبقا لقانون: “الشطب من جدول الترقية لفترة محددة، وخفض الرتبة، وإلغاء الرتبة، والعودة إلى رتبة جندي، والتنحية من رتب الجيش الوطني الشعبي بإجراءات تأديبية” . 72 الأمر 06-02 الذي يتعامل مع الوضع العام للأفراد العسكريين، وهنا لا يجب أن ننسى أن الجنرال بلقصير يحاكم بتهمة الخيانة العظمى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *