الرئيسية / سياسة / المغرب: لقد خـ.دعتنا أمريكا .. وفرحة صحراوية بعد الغاء القنصلية الأمريكية في الصحراء الغربية!

المغرب: لقد خـ.دعتنا أمريكا .. وفرحة صحراوية بعد الغاء القنصلية الأمريكية في الصحراء الغربية!

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­
­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ تلقت السلطات المغربية قرار الكونغرس الأمريكي بتجميد مشروع فتح قنصلية في مدينة الداخلة بالصحراء الغربية، بخيبة كبيرة تجلت في وصف الإعلام للقرار بالغادر، فيما وصف الصحراويون الخطوة بأنها آخر مسمار في نعش تغريدة دونالد ترامب، وتناقلت مواقع مغربية مقربة من النظام وكذا ما يسمى إعلاميا “ذباب المخزن” هذه المعلومة بمرارة كبيرة، رغم محاولة تغطية الأمر بكونه قرارا مؤقتا.

ووصلت وسائل إعلام مغربية حد وصف القرار بأنه “غدر”، من الجانب الأمريكي بحكم أن النظام المغربي، سوق منذ أشهر لوهم حسم الصراع. من جهتها تلقت الجهات الصحراوية القرار بارتياح غالي الزبير، رئيس الهيئة الصحراوية للبترول والمعادن أن قرار الكونغرس الأمريكي، يكون قد قبر بصورة نهائية احلام النظام المغربي في افتتاح قنصلية امريكية في الاجزاء المحتلة من الصحراء الغربية”.

كما اعتبر زبير، قرار اللجنة الفرعية للمستندات التابعة لمجلس الشيوخ بالكونغرس الامريكي، قد افقدت تغريدة ترامب حول الاعتراف بالسيادة المزعومة للمغرب على الصحراء الغربية ، من أي محتوى” كما أنها ستدفع حسبه “بالدول التي زجت بها الرباط في مستنقع القنصليات الى مراجعة حساباتها والعدول عن افتتاح قنصليات لها في المدن المحتلة من الصحراء الغربية” .


هذا وكان الكونغرس قد منع على وزارة الخارجية الأمريكية من خلال قانون المالية لعام 2022، استعمال أي مخصصات أو أموال لبناء وإنشاء وتشغيل أي قنصلية في الصحراء الغربية، وجاء قرار المنع بعد مصادقة الكونغرس على قانون المالية والمخصصات والاعتمادات لوزارة الخارجية الأمريكية لسنة 2022، وحمل القانون فقرة، تنص على منع وزارة الخارجية الأمريكية منعا باتا استعمال أي مخصصات أو أموال لبناء وإنشاء وتشغيل أي قنصلية في الأراضي الصحراوية المحتلة، وأكد القرار، أنه يجب استعمال المخصصات الخاصة بها لدعم الصحراء الغربية ودعم العملية السياسية لحل النزاع هناك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *