الرئيسية / منوعات / حلم الطاقة الشمسية يتحقق: الجزائر تطلق مناقصة لإنجاز مشروع “سولار 1000 ميغاواط”!

حلم الطاقة الشمسية يتحقق: الجزائر تطلق مناقصة لإنجاز مشروع “سولار 1000 ميغاواط”!

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­
­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ أماطت الحكومة اللثام عن مناقصة وطنية مفتوحة لإنتاج 1000 ميغاواط من الكهرباء عبر الطاقة الشمسية، وحدّدت شروط المشاركة للمستثمرين المهتمين بالمشروع، أهمها ضمان تطوير وتمويل وتصميم وتوريد المعدات، وإنشاء وتشغيل وصيانة هذه المحطات وإنجاز المرافق وربط شبكات الكهرباء، وكذلك تسويق الكهرباء المنتجة من هذه المحطات.

وحسبما نشرته وزارة الانتقال الطاقوي والطاقات المتجددة عبر موقعها الإلكتروني، وكجزء من السياسة الوطنية لتكريس انتقال الطاقة وتطوير الطاقات المتجددة وتطبيقا لأحكام المرسوم التنفيذي رقم 17-98، فقد تم تحديد إجراءات المناقصة، لإنتاج الطاقة المتجددة أو التوليد المشترك للطاقات وإدماجها في النظام الوطني لتزويد الطاقة الكهربائية عبر الكشف عن مناقصة لإنتاج 1000 ميغاواط من الكهرباء عبر الطاقة الشمسية.

وفي هذا السياق، تطلق وزارة الانتقال الطاقوي والطاقات المتجددة دعوة للمستثمرين لتقديم مقترحات وعروض لإنجاز مشروع “الطاقة الشمسية 1000 ميجاواط”. وحسب تفاصيل العرض، يمكّن مشروع “الطاقة الشمسية 1000 ميغاواط” من تأسيس شركات “أس بي في” المسؤولة عن تنفيذ مشروع محطات الطاقة الشمسية الكهروضوئية بقدرة إجمالية تبلغ 1000 ميغاواط موزعة على التراب الوطني على دفعات من 50 إلى 300 ميغاواط لكل منها، والتي تم تحديد جدول الإنجاز لها في وثائق تحت تصرف المستثمرين.

وتم تكليف الشركة الجزائرية للطاقات المتجددة “شمس أس بي أ” من قبل وزير الانتقال الطاقوي والطاقات المتجددة بتجهيز المناقصة لتقديم عروض لمستثمري مشروع الطاقة الشمسية 1000 ميغاواط، وفقا للقرار رقم 07 المؤرخ يوم 28 نوفمبر 2021، لإعداد وتجهيز مناقصة العروض للمستثمرين، لإنجاز المشروع، وفقا لمجموعة من الأحكام.

وحسب التفاصيل، ستكون شركات المشروع مسؤولة عن تطوير وتمويل وتصميم وتوريد المعدات وإنشاء وتشغيل وصيانة محطات الطاقة الشمسية الكهروضوئية وإنشاء المرافق وربطها بالشبكات الكهربائية لمحطات الطاقة، بالإضافة إلى تسويق الكهرباء المنتجة من هذه المحطات وفقا للقوانين والأنظمة المعمول بها في الجزائر، وكذلك وفق قوانين التعاقد.

وحسب ما نشر في عرض المشروع، يرتقب أن تتكتل شركة “شمس” في هذا المشروع مع المستثمر المختار، بهدف الحصول على حصة في رأسمال شركات المشروع، إما بمفردها أو بالاشتراك مع شركات عامة أو خاصة، كما سيتم تطوير محطات الطاقة الشمسية الكهروضوئية، من قبل شركة المشروع.

وسيتم تسويق الكهرباء المنتجة من خلال اتفاقية شراء الطاقة (PPA)، المبرمة لمدة تشغيل تبلغ 25 عاما لكل من محطات الطاقة، بين شركة المشروع والمشتري المعين.

وتعتبر المناقصة مفتوحة لأي شخص طبيعي أو معنوي، بمفرده أو ضمن مجموعة، شرط حشد التمويل اللازم لإنجاز مشروع الطاقة الشمسية 1000 ميغاواط، وتقديم أوراق اعتماد تثبت خبرته في تطوير وتجميع مشاريع محطات الطاقة المستقلة وأن لديه القدرة على أداء جميع الخدمات المطلوبة لهذا النوع من المشاريع.

ووفقا لذات المصدر، يتعين على المستثمرين المهتمين بتنفيذ هذا المشروع، ضمان تطوير وتمويل وتصميم وتوريد المعدات وإنشاء وتشغيل وصيانة هذه المحطات وإنشاء المرافق وربط شبكات الكهرباء، وكذلك تسويق الكهرباء المنتجة من هذه المحطات. كما أن المشاركة في طلب تقديم عروض للمستثمرين مشروطة بالامتثال للحد الأدنى من متطلبات النسبة المئوية للمحتوى المحلي، حسب نوع المنتج والخدمات المحلية، المذكورة في وثائق دعوة المستثمرين لتقديم العروض، ويمكن لكل مرشح تقديم عروض لقطعة واحدة أو أكثر، حيث يبلغ إجمالي السعة التراكمية القصوى لها 300 ميغاواط.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *