الرئيسية / رياضة / رابح ماجر يقف إلى جانب الكاميرون ويستفز الجماهير الجزائرية!

رابح ماجر يقف إلى جانب الكاميرون ويستفز الجماهير الجزائرية!

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­
­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ بعد هزيمتهم المبكرة لكأس إفريقيا للأمم 2021 ، عانى الأفناك من هزيمة أخرى أدت إلى استبعادهم من نهائيات كأس العالم 2022 في قطر. وتحقيقا لهذه الغاية ، تحدث اللاعب والمدرب السابق رابح ماجر ، إلى وسائل إعلام كاميرونية ليكشف بشكل خاص عن رأيه في هذه الهزيمة المفاجئة للجزائر أمام الكاميرون يوم الجمعة الماضي.

وبالفعل أصدر مهاجم المنتخب السابق تصريحات اعتبرها كثيرون “استفزازية” بخصوص زملاء رياض محرز. كثير منهم استنكرها لاعتقادهم أن إقصاء أشبال جمال بلماضي ضد الكاميرون يرجع بشكل رئيسي إلى القرارات “غير العادلة” للحكم الغامبي باكاري جاساما.

على أية حال ، هذا ما أوردته صحيفة ” النهار ” اليومية نقلا عن قناة CFoot التليفزيونية الكاميرونية التي حاورت على ما يبدوا رابح ماجر. ووفقًا له فإن حقيقة أن الأسود التي لا تقهر انتزعت تذكرة كأس العالم 2022 من الجزائر ليست غير متوقعة. ولم يتوقف ماجر عند هذا الحد بل قال “إذا أعدنا المباراة وفزنا على الكاميرون ، لا أعتقد أن الكاميرون ستطلب إعادة المباراة”.

رابح ماجر يدافع عن الكاميرون على حساب المنتخب الجزائري! على ما يبدو ، هذا ليس كل شيء! في الواقع ، لم يكتف المتحدث نفسه بالمعلومات المذكورة أعلاه. بل ويرى أن الهزيمة الأخيرة لبطل إفريقيا 2019 تعكس تراجعا مستمرا في مستوى لعبهم ، وبذلك أشار إلى تغيرات كثيرة داخل الفريق الوطني.

وبحسبه ، لا يزال يتعين على المنتخب الجزائري بذل الكثير من الجهد من أجل المضي قدما والتقدم أكثر. علاوة على ذلك ، أشار نجم الثمانينيات إلى أنه إذا وافق الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) على إعادة مباراة الجزائر والكاميرون ، فإن العديد من الدول الأخرى ستطلب نفس الشيء. لذلك تساءل رابح ماجر عما سيحدث لكرة القدم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *