الرئيسية / سياسة / لماذا يكذب محمد السادس على شعبه بخصوص أنبوب الغاز المغربي النيجيري؟.

لماذا يكذب محمد السادس على شعبه بخصوص أنبوب الغاز المغربي النيجيري؟.

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­
­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ على الرغم من عدم جدواه واستحالة تطبيقه نظرا لتكلفته الضخمة جدا ومروره على العديد من الدول بتضاريسها الصعبة ومدته الزمنية الطويلة التي ستصل إلى سنة 2050 وهي سنة الانتهاء من انجاز المشروع، إلا أن ملك المغرب وبلاطه المخزني لازالوا يكذبون على الشعب المغربي بخصوص إنجاز هذا المشروع المعروف بخط أنبوب غاز المغرب نيجيريا.

يبدوا أن النظام المخزني في المغرب قد اعتاد على هذه المواضيع الاستهلاكية لتنويم المغاربة وتظليلهم، كما أنه أصبح ينتهج سياسة معاندة الجزائر بمثل هذه المواضيع حتى وإن كان ذلك مجرد فقاعة اعلامية فمادامت الجزائر قد أنجزت أنبوب غاز لاغوس-الجزائر العاصمة فلا بد للمغرب أن يعلن عن مشروع مماثل ولو كان ذلك مجرد حبر على ورق ومن يعرف نظام المخزن جيدا وسياسة ذبابه الالكتروني فلن يستغرب هذا الأمر منه.

هذا وقد أطل العاهل المغربي الملك محمد السادس في خطاب متلفز أمس ليتحدث عن المشروع الوهم ناعتا إياه بأنه سيكون “استراتيجياً” لمصلحة منطقة غرب إفريقيا بأكملها. قائلا: “إنما نريده مشروعاً استراتيجياً لفائدة منطقة غرب إفريقيا كلها التي يبلغ عدد سكانها أكثر من 440 مليون نسمة، لما يوفره من فرص وضمانات، في مجال الأمن الطاقي والتنمية الاقتصادية والصناعية والاجتماعية، للدول الخمسة عشر، وهي المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا إضافة إلى موريتانيا والمغرب”.

ووصفه بأنه “مشروع من أجل السلام والاندماج الاقتصادي الإفريقي والتنمية المشتركة، ومشروع من أجل الحاضر والأجيال القادمة”. كما أشار إلى أن هذا الخط “مشروع مُهيكل يربط بين إفريقيا وأوروبا”.

ولكن يبقى السؤال المطروح: لماذا يكذب الملك محمد السادس على شعبه؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *