الرئيسية / منوعات / سيارات مرسيدس وأودي القادمة من الفضاء .. ما قصتها؟

سيارات مرسيدس وأودي القادمة من الفضاء .. ما قصتها؟

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ مرسيدس
­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ في خبر أحدث كثيرا من اهتمام وسائل الإعلام العالمية المتخصصة بعالم السيارات، فقد اعتبرت هذه الأخيرة أن اصدارين جديدين من السيارات قد يشكلان “قنبلة في عالم السيارات الكهربائية” الأمر الذي قد يخرج شركة “تسلا” الأمريكية التي تربعت على عرش صناعة السيارات الكهربائية في السنوات الأخيرة، من المنافسة على مستوى السيارات الفاخرة.

الأمر يتعلق هنا بدخول الشركات الألمانية الشهر الجاري سوق السيارات الكهربائية بقوة كبيرة بعد طرح سيارتين كهربائيتين كانتا محط أنظار وسائل الإعلام العالمية، بسبب الميزات “غير المتوقعة والفريدة جدا” في هذه السيارات عالية الكفاءة والحداثة.

بعد مضي أسبوع تقريبا على الضجة الكبيرة التي أحدثتها شركة “مرسيدس” الألمانية بطرحها سيارتها الجديدة الكهربائية (EQS) ذات المواصفات الفريدة جدا، التي اعتبرها البعض “قادمة من عالم الفضاء” بسبب إنارتها وشكل المقصورة الداخلية وألوانها السحرية، أطلقت شركة “أودي” سيارة كهربائية جديدة تصدرت عناوين الصحف العالمية، بسبب قدرتها على التمدد وفرادتها الكبيرة.

وحازت سيارة “مرسيدس بنز” الكهربائية من فئة (EQS) على اهتمام واسع جدا بسبب الميزات الفريدة المضمنة بهذه السيارة مثل استدارة العجلات الخلفية وشاشتها الفريدة والتقنيات المتطورة جدا والتي اعتبرها هواة عالم السيارات وخبرائها بمثابة السيارة التي ستخرج “تسلا” الأمريكية من الهيمنة على عالم السيارات الكهربائية الفاخرة.

ولكن “أودي” الشركة الألمانية الشهيرة في عالم السيارات الفاخرة، لم تتأخر أيضا في ركب السباق الجديد، حيث كشفت قبل أيام عن “وحشها” الكهربائي، “Skysphere”.

ووصفت الشركة سيارتها الجديدة بـ”الوحش” بسبب قدراتها الفريدة ومقدمتها الكبيرة والمهيبة التي تستطيع التمدد إلى الأمام لتزيد من طول السيارة وبالتالي من مساحة المقصورة الداخلية.

وعلى الرغم من أن السيارة الجديدة لا تزال في طور التجريب، إلا أنها أثبتت كفاءتها على الطرقات حيث نشر لها العديد من المشاهد الرائعة من الطرقات.

وبحسب موقع شركة “أودي”، بلمسة زر واحدة، يمكن للسائق الاختيار بين تجربة القيادة الخاصة والفريدة للسيارة الكهربائية التي يبلغ طولها 4.94 مترًا في الوضع “الرياضي” مع عجلات مخفضة.

المصدر: سبوتنيك عربي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *